عالم الويندوزمقالات وشروحات

دليل: لنتعرف على المواقع التي تبيع معلوماتك الخاصة!

كل من استخدم خدمة البريد Gmail أو أي خدمة بريد إلكتورنية أخرى يعرف حق المعرفة مدى شدة الازعاج التي تسببه الرسائل المتطفلة والمزعوجة المعروفة باسم “سبام – Spam” وفي دليل اليوم سوف نتحدث أكثر عن سببها.

تقريبًا نتلقى كل يوم موجة من هذه الرسائل المزعجة، بعضها قد يضع الضحكة على وجهك لغرابتها أو غبائها، ولكن في معظم الأحيان سوف تفضل التخلص منها بلا شك، خصوصًا أنها تخفي بعض الأحيان محاولات تجسس وخداع.

وإذا أردت التخلص منها حقًا عليك طرح هذا السؤال بكل تأكيد: من أين تأتي هذه الرسائل؟

سوف يساعدك هذا الدليل على معرفة مواقع الإنترنت وخدمات الإنترنت التي تمنح هذه الرسائل ما يشجعها على الوصول إليك أو عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك

الدليل البسيط

لا يوجد الكثير من الخطوات لاتباعها في هذا الدليل، فقد خذ بعين الاعتبار أننا لا نتكلم عن الرسائل التي تصلك من جهات أنت مشترك بها ووافقت سابقًا على استلام رسائل منها، وإنما نتكلم عن الرسائل التي تصلك من جهات لم تشترك معها بأي خدمة أو موقع.

لذلك نوضح لك التالي: إذا كان عنوان البريد الإلكتروني الخاص بك هو johndoe@gmail.com فكل ما عليك فعله هو عند تسجيل الدخول بالمواقع بهذا البريد أن تضع إشارة + بعد اسمك في الطرف الأول من عنوان البريد ليصبح بالشكل التالي بعد انتهاء التسجيل “johndoe+facebook@gmail.com”

المثير للاهتمام في هذه الخدعة هو أن أي رسالة بريد من المفترض وصولها للعنوان المعدل بإشارة + سوف تصل تلقائيًا لعنوان بريدك الحقيقي (في المثال السابق هو johndoe@gmail.com) ولكن سوف تصل أيضًا إلى العنوان المعدل “johndoe+facebook@gmail.com” وبالتالي سوف تكتشف بسهولة من أين جاءت هذه الرسالة التي لم تطلبها أو بالأحرى سوف تعرف من هو الموقع الذي قام ببيع معلوماتك وسمح بوصولها إلى جهات أخرى لترسل لك هذه الرسائلة المتطفلة.

في حال لم تنجح معك هذه الطريقة، ضع اسم الموقع بعد إشارة + عند تسجيل الدخول في الموقع، ذكرنا في المثال السابق موقع فيسبوك ولذلك كتبنا اسم الموقع الرسمي باللغة الإنكليزية “facebook”

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى