أخبار

جوجل قد تدفع لابل 15 مليار دولار ليبقى محرك بحثها هو الرئيسي في أجهزة الشركة

في تقرير جديد أكدت وسائل الإعلام أن شركة جوجل مستعدة لزيادة المبالغ التي تدفعها لشركة ابل من أجل اقناعها بجعل محرك بحث جوجل هو الرئيسي في جميع منتجات وأجهزة ابل.

في السابق خلال عام 2020 الماضي كان يقال أن الشركة تدفع ما يقارب 10 مليار دولار لشركة ابل كي تحافظ على هذه الاتفاقية ولكن يقال الآن في ملاحظات جديدة حازت عليها وسائل الإعلام بأن جوجل قد تدفع ما يصل إلى 15 مليار دولار.

نلاحظ هذه الزيادة الضخمة والكبيرة في قيمة المبالغ التي سوف تدفعها الشركة العملاقة والذي يدل على مدى أهمية محرك البحث لديها واستمرار بقائها في المرتبة الأولى، حيث يقال أنها تخشى من سيطرة شركات أخرى مثل مايكروسوفت على المرتبة الأولى إن فقدت مكانتها الرئيسية في أجهزة الايفون والايباد وغيره من أجهزة ابل.

لا يوجد تعليق رسمي حول الموضوع بعد ولكن لن نستغرب من ظهور تقارير في السنوات التالية عن مستجدات حول الموضوع وربما مشاكل في تنظيم قانوني لهذه المبالغ الضخمة وذلك لأنها قد لا تكون منطقية من وجهة نظر الحكومات وبالأخص قد تعتبرها حركة غير عادلة في السوق للاحتكار وبالتالي المشكلة لن تتوقف على تمرير هذه الأموال الضخمة فحسب بل الحصول على موافقة قانونية فهنالك احتمال وارد جدًا أن تقف بوجهها جهة حكومية وتخاطبها بدعوة قضائية لتجبرها على الامتناع عن ذلك وأن تقدم شركة ابل للمستخدمين حرية الاختيار بين محركات البحث في الإنترنت سواء إن كانت من شركة جوجل أو غيرها.

من الناحية الأخرى قد تجادل شركة ابل أنه من حقها توقيع اتفاقيات تعاون كهذه وقد تلتف على المواجهات القانونية عبر وضع خيارات للمستخدمين في اختيار محرك البحث الذي يريدونه ولكن بعد أن تجعل محرك بحث جوجل هو المحرك الافتراضي الرئيسي في جميع الأجهزة، وكما نعلم معظم المستخدمين لن يتعبوا أنفسهم بتغيير محرك البحث في الإعدادات طالما لا يعانوا من مشكلة ما.

بلا شك الفترة القادمة سوف تعطينا نظرة أوضح حول هذه القضية وكيف سوف تسري مجرياتها إن كانت في طريق النجاح للشركتين أم لا.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى