خبر صحفيهاردوير

تقرير بلاك بيري الفصلي لتهديدات الأمن السيبراني العالمية يُظهر تصاعد هجمات البرمجيات الخبيثة الجديدة بنسبة 70%

أصدرت شركة “بلاك بيري” المحدودة (المدرجة في بورصتي نيويورك وتورنتو تحت الرمز: BB)، اليوم تقريرها الفصلي لتهديدات الأمن السيبراني العالمية، والذي أظهر زيادة بنسبة 70% في البرمجيات الخبيثة الجديدة التي واجهتها حلول “بلاك بيري” للأمن السيبراني المدعومة بالذكاء الاصطناعي. 

وبيّن التقرير أن المعدل الذي تم تسجيله والبالغ 26 هجوماً في الدقيقة الواحدة يعكس التنوع الكبير في الأدوات وأساليب الهجمات التي يعتمدها المهاجمون في استهداف القطاعات المربحة مالياً بالنسبة لهم، أو التي تنطوي على مخاطر كبيرة. 

وعلّق إسماعيل فالينزويلا، نائب رئيس قسم أبحاث التهديدات والأمن الرقمي في “بلاك بيري” قائلاً: “يواصل المهاجمون بذل جهوداً أكبر لتوسيع نطاق هجماتهم الإلكترونية وحجمها. إن ارتفاع حدة الهجمات الجديدة التي تستهدف الدول والقطاعات يعد انعكاساً لآثار تقلبات وعدم استقرار الاقتصاد الكلي على الأمن السيبراني. وبالتزامن مع تصاعد وتيرة الهجمات وتنوعها، فإننا حريصون على تعزيز قدراتنا لمواجهتها وتوظيف أحدث التقنيات التي تستطيع توقع حدوثها والتصدي لها”.

وشملت أبرز النقاط الواردة في تقرير “بلاك بيري” الفصلي لتهديدات الأمن السيبراني العالمية خلال فترة الأشهر الثلاثة الممتدة من يونيو إلى أغسطس 2023 ما يلي:

·  استمرار ارتفاع وتيرة الهجمات السيبرانية في الدقيقة الواحدة: نجحت “بلاك بيري” في إحباط أكثر من 3.3 مليون هجوم، أي بمعدل 26 هجوماً و2.9 نماذج فريدة من البرمجيات الخبيثة في الدقيقة الواحدة.

·  الخدمات المالية والرعاية الصحية تتصدران قائمة القطاعات الأكثر استهدافاً: تعرّض القطاع المالي لأكبر عدد من الهجمات السيبرانية خلال هذا الربع، تلاه قطاع الرعاية الصحية. ويعد هذان القطاعان هدفاً رئيسياً للهجمات الساعية لتحقيق مكاسب مالية أو التسبب بأضرار كبيرة، وذلك نظراً لحساسية بياناتهما وإمكانية تعطيل الخدمات الأساسية المقدمة من قبلهما.

·  اعتماد مجموعات برامج الفدية سياسة الابتزاز المزدوج كاستراتيجية أساسية: اعتمدت مجموعات المهاجمين التي تستخدم برامج الفدية مثل LockBit وCl0p وCuba وALPHV أساليب الابتزاز المزدوج على نحو متزايد كوسيلة للضغط في الهجمات، وذلك بالتزامن مع قيام المؤسسات في جميع أنحاء العالم بتحسين استراتيجيات النسخ الاحتياطي لبياناتها.

·  أستراليا والولايات المتحدة تشهدان أعلى زيادة في الهجمات التي استهدفت القطاع العام: شهدت أستراليا والولايات المتحدة زيادةً تجاوزت 50% في عدد الهجمات التي استهدفت مؤسسات القطاع العام خلال هذا الربع. ونجحت منصة “سايلانس” المعززة بالذكاء الاصطناعي (Cylance® AI) من “بلاك بيري” في إحباط معظم الهجمات السيبرانية في الولايات المتحدة تليها كندا واليابان وبيرو والهند. كما تم رصد العدد الأكبر من البرمجيات الخبيثة الفريدة في الولايات المتحدة تليها اليابان وكوريا الجنوبية والهند وكندا.

يمكنكم تنزيل نسخة من تقرير “بلاك بيري” الفصلي لتهديدات الأمن السيبراني العالمية عبر الموقع الإلكتروني: للمزيد من المعلومات يمكنكم التسجيل لحضور الندوة الرقمية عبر الإنترنت التي ستعقد بتاريخ السادس من ديسمبر المقبل تحت عنوان: “نظرة معمقة حول تقرير تهديدات الأمن السيبراني العالمية“.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى